الخميس، 2 أكتوبر 2008

زوجة أيمن نور توجه نداء لإطلاق سراحه

تصوير حسام الحملاوى
وجهت جميلة اسماعيل زوجة المعارض المصرى ايمن نور نداء جديدا من اجل الافراج عن زوجها المسجون بتهمة التزوير فى التوكيلات الخاصة بحزبه.
وقالت جميلة ان حالة زوجها الصحية مستمرة فى التدهور وأشارت الى انه اصيب بجلطة فى الساق منذ اسبوعين تركته عاجزا عن الحركة، وان السلطات لم تتحرك لعلاجه الا بعد يوم كامل رغم المخاوف من انتقال الجلطة الى القلب او المخ.
واضافت جميلة التى تحشد الدعم لمطالبها فى الكونجرس الامريكى ان باراك اوباما وجون ماكين مرشحا الرئاسة الامريكية قد اعربا عن قلقهما بشأن حالة نور الصحية.
ويقول انصار نور ان التهم الموجهة له جاءت عقب تحديه للرئيس المصرى حسنى مبارك فى اول انتخابات رئاسة مصرية.
وترفض السلطات المصرية حتى الآن ضغوط واشنطن ومنظمات حقوق الإنسان للإفراج عن المعارض المصري.
وكان نور حل في المركز الثاني في انتخابات الرئاسة التي جرت في مصر سبتمبر/ أيلول 2005 بعد الرئيس حسني مبارك بعد أن حصل على ثمانية في المائة من الأصوات.