الخميس، 30 أكتوبر 2008

عمال المحلة الكبرى يهدود باستئناف الاضراب بعد العيد اذا لم تلبى طلباتهم المشروعة

تصوير : ناصر نورى (رويترز)
كتب : محمد مرعى (المحلة الكبرى )
تظاهر اليوم 24000 عامل من عمال شركة غزل المحلة الكبرى امام مكتب ادارة الشركة الذى يرأسة عبد العليم حسان احتجاجا على حططة التى ينوى تنفيذها بتحضير شركة غزل المحلة لتسير فى قطار الحصحصة.
كما طالب العمال المتظاهرين بضرورة الحصول على حقوقهم المشروعة والمتمثلة :
1- بضرورة اقالة مجلس ادارة الشركة الحالى برئاسة عبد العليم حسان
2- التحقيق فى ضياع 20 مليون جنية من خزينة تعاون غزل المحلة
3- تنفيذ قرار الشركة القابضة الذى لم ينفذ حتى الأن باعادة خدمة الأتوبيسات لنقل العمال
4- الحصول على 150 يوما من الأرباح بدلأ من 135 يومأ
5- ضرورة ان يحصل عمال الشركة على بدلات للسكن والطبيعة حيث ان هناك الكثير من العمال المحسوبين على هذة الادارة لهم منازل فى مساكن الشركة على الرغم من ان لهم منازل اخرى خارج المحلة وخارجها
6- تزويد مستشفى الشركة بالأجهزة الطبية الحديثة والعناية بالمستشفى بدلا من اهمالها بهذة الصورة
7- كيف تحسر الشركة هذة الأموال الطائلة والتى تقدر ب 144 مليون جنية على الرغم من ان الدولة قد دعمتها بملاين الجنيهات بعد اقالة مجلس ادارة الشركة السابق برئاسة محمود الجبالى لذا فالعمال يطالبون بمعرفة مصير هذة اللأموال المنهوبة
وكانت قوات الأمن منذ فجر أمس قد أحاطت مبنى شركة ومصنع غزل المحلة بعربات الأمن المركزى والمدرعات خوفا من ان تمتد هذة الأحتجاجات خارج المبنى .
ولم تستجيب ادارة الشركة لطلب العمال بضرورة ان يحضر اليهم مندوبون او اعضاء فى مجلس الأدارة للحديث معهم وأخذ طلباتهم مكتوبة لتسليمها الى رئيس الشركة عبد العليم حسان مما أدى الى استنفار وغضب العمال لعدم أكتراث الأدارة ولعدم اهتمامها بطلباتهم