السبت، 23 أغسطس، 2008

تكريم شباب 6 ابريل فى نقابة الصحفيين


كتبت نورا إبراهيم وسهام الباشا
كرمت لجنة الحريات بنقابة الصحفيين وعدد من قيادات حركة كفاية ومركز هشام مبارك، 13 معتقلا من شباب 6 أبريل، وهم: أحمد ماهر وباسم فتحى وعمروعلى ومحمد السيد ومعتصم بالله محمد وماهر نور المصرى ومصطفى طنطاوى وأحمد عبد الوهاب وطارق عبد العزيز وسيد على ويوسف شعبان ونورالدين حمدى ومحمد رفعت ، الذى مازال معتقلا حتى الآن.ومن جهة أخرى، عرض الشباب فيلمين تسجليين، أحدهما بعنوان "الإطاحة بطاغية" الذى يحكى كفاح شباب صربيا ضد حاكم البلاد من خلال تنظيم إضراب شعبى، انتهى بثورة كبيرة أدت لاستقالة الرئيس، أما الفيلم الآخر فكان يحكى معاناة أهالى معتقلى المحلة الذين لم يتم الإفراج عنهم حتى الآن.ندد الحضور بأسلوب الاعتقالات الذى تمارسه قوات الأمن بحق المواطنين على كافة انتماءاتهم السياسية والفكرية، كما حدث مع المواطن السيناوى مسعد أبو فجر المعتقل السياسى فى قضية تنمية سيناء.وعقب انتهاء التكريم قرر شباب 6 أبريل مع محمد عبد القدوس مقرر لجنة الحريات، القيام بوقفة احتجاجية قصيرة، للمطالبة بالإفراج عن المدون محمد رفعت، الذى مازال معتقلا رغم صدور قرار بإخلاء سبيله من نيابة أمن الدولة العليا بالتجمع الخامس. وردد الشباب شعارات تندد بأمن الدولة وبالرئيس، حيث هتفوا قائلين "مصر مش عزبة أبوك وشعبها مش عبيد ورعايا" "سيبوا الورد يفتح محمد منا ومش هنسيبه".